المدونة

لمساحات العمل: "المونديال جاي برزقه"!
الصعود لكأس العالم حدث استثنائي بالتأكيد، وفوات حدث بهذا الحجم والتأثير دون الإفادة منه هو إهدار غير مسؤول لفرصة جيدة، وبموجب اهتمامنا بمساحات العمل المشتركة سنحاول هنا تقديم وصفة لأصحابها ببعض الأنشطة التي يمكن من خلالها الإفادة من الحدث وتحقيق المنافع الفردية التي تساهم لاحقًا في إنعاش السوق ككل.

اقرأ أكثر

قبل السفر للدراسة: ابحث هنا!
السفر للدراسة بالخارج قرار يحتاج إلى الكثير من البحث لتحديد المسار بدقة، وتقدير إيجابيات وسلبيات التجربة قبل أن تبدأ، وقياس ذلك على الرغبات والأحلام الشخصية.. في هذا المقال نضيء لكم بعض النقاط التي ينبغي أن يشملها البحث للخروج بصورة كاملة ودقيقة.

اقرأ أكثر

من واقع التجربة: نصائح طلبة الـ"IG" لزملائهم
في هذا المقال ننقل لكم بعض النصائح المجمعة من حكايا تجارب العديد من طلبة النظام البريطاني (IG) التي تحمل رسالة مضمونها: لا تتمسكوا بالممارسات العقيمة المعتادة، واعلموا أنها أثبتت عدم جدواها بعد الاختبار في الواقع، فلتتخلصوا منها لتفادي بعض ما وقع فيه من سبقكم.

اقرأ أكثر

المدارس الإسلامية: حل وسط أم بديل مُربِك؟
ظهرت المدارس الإسلامية كمحاولة لتفادي صعوبات ومشاكل التعليم الأزهري والاحتفاظ في نفس الوقت بالطابع والبيئة الإسلامية التي يطلبها بعض أولياء الأمور لأولادهم.. في هذا المقال نسرد تعريفًا بالمدارس الإسلامية وبمحتواها التعليمي، ونعقد موازنة بينها وبين النظم الأخرى المناظرة لها.

اقرأ أكثر

مع بداية الدراسة: ماذا يحتاج الطلبة من مساحات العمل؟
بدأ العام الدراسي الجديد، ومع بدايته تزداد معدلات تردد الطلبة على مساحات العمل بشكل كبير.. في هذه التدوينة نوضح احتياجات الطلبة من مساحات العمل وماذا ينتظرون منها، ضمن محاولات متكررة منا لسد الفجوة بين من يقدم الخدمة وبين من يستفيد بها.

اقرأ أكثر

طب الإسكندرية: معضلة "أذن جُحا"!
تتبع كلية الطب بجامعة الإسكندرية نظامًا مختلفًا في طرح المحتوى التعليمي للطلبة عن بقية كليات الطب في الجامعات المصرية، في هذه التدوينة نحاول تناول هذا النظام بالتعريف المفصل مع بيان ميزاته وعيوبه.

اقرأ أكثر

كيف يقيم الجمهور مساحات العمل؟
الجمهور هو الحكم وصاحب القول الفصل في تقييم جودة أي منتج يعرض عليه أو خدمة تقدم له.. معرفة هذه الحقيقة دفعتنا لإنشاء هذه المحاولة في فهم الكيفية التي يبني بها حكمه في تقييم مساحات العمل تحديدًا، لنتيح لأصحابها الاعتماد على هذا الفهم في تقديم الخدمات بالشكل المطلوب.

اقرأ أكثر

العلم والترفيه: لمّ "الشامي" على "المغربي"!
العلم لم يعد محصورًا في مساحات نظرية وتطبيقية تتعلق بتحسين المعيشة وتوفير الاحتياجات البشرية المادية والنفسية بصورة أفضل.. لكنه تدخل في كل شيء حتى أن الأنشطة التي كانت تعد مجرد "تسلية" و"ترفيه" أصبحت الآن تنتظم على قواعد منضبطة ومتكاملة.. نرصد هذه الظاهرة من خلال بعض المدونات والبرامج العربية.

اقرأ أكثر